أول صدام بين ترامب وبريطانيا

رفضت الحكومة البريطانية، الثلاثاء 22 نوفمبر/تشرين الثاني، اقتراحا للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بتعيين زعيم حزب الاستقلال البريطاني (يمين)، نايغل فاريغ، سفيرا لبريطانيا في واشنطن.

وقال متحدث باسم رئاسة الوزراء البريطانية، لقناة "NBC News" الأمريكية، إن لدى بلاده سفيرا جيدا في واشنطن، وأنه ما من شغور في المنصب حتى تنظر لندن في اقتراح ترامب.

وأدلى ترامب، باقتراحه، في وقت مبكر اليوم، في تغريدة على حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، حيث قال إن فاريغ يمكن أن يؤدي عملا عظيما.

Many people would like to see @Nigel_Farage represent Great Britain as their Ambassador to the United States. He would do a great job!

ورحب فاريغ باقتراح ترامب، وعبر حسابه على "تويتر"، معبرا عن امتنانه لدعم الرئيس المنتخب.

I have known several of the Trump team for years and I am in a good position with the President-elect’s support to help.

ويعتبر نايغل فاريغ، عراب مشروع خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، بالرغم من شغله مقعدا في البرلمان الأوروبي عن بلاده، ويتهم بالعنصرية ومعاداة اللاجئين.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق