"ابن الهيثم" تسير قافلة مساعدات طبية ولوجستية دعما للقوات الأمنية والحشد الشعبي

تزامنا مع الانتصارات الكبيرة التي يحققها ابطال قواتنا الامنية ورجال الحشد الشعبي انطلقت في مستشفى ابن الهيثم للعيون التابع الى دائرة صحة الرصافة قافلة مساعدات (قادمون يا نينوى) شملت ارسال مواد غذائية وادوية متعددة ومواد طبية صاحبها ارسال فريق طبي وصحي متخصص في طب وجراحة العيون لاجراء الفحوصات الطبية ميدانيا ضمن قاطع عمليات تحرير نينوى خطوط التماس المباشر مع عصابات داعش الارهابية في منطقتي تل عبطة والقيارة

وذكر الدكتور عمار فؤاد عيسى مدير المستشفى في بيان تلقت وكالة "بونا نيوز" نسخة منه، إن "هذه القافلة لم تكن الاولى حيث سبق ذلك ارسال العديد من الفرق الطبية والمساعدات في مختلف قواطع العمليات لتعزيز الجهد العسكري ، مشيرا الى اهمية الدعم اللوجستي المستمر لقواتنا الامنية وابطال الحشد الشعبي كونها تسهم في توفير الدعم النفسي ورفع الروح المعنوية للمقاتلين وهم يخوضون نزال الشرف والكرامة دفاعا عن مقدسات العراق وتاريخة".

وأكد عيسى "حرص المستشفى على مساندة و استقبال جرحى العمليات العسكرية والارهابية وتوفير افضل العناية الصحية المناسبة لهم".

من جانبه تحدث السيد علي الموسوي احد قادة فصائل الحشد الشعبي المقدس الى اهمية هذه الزيارات كونها مدعاة للفخر والاعتزاز سيما انها ادخلت البهجة والسرور في نفوس المقاتلين الابطال وزادت من عزيمتهم واصرارهم على دحر الارهاب .

من جانبه قال محمد عمران اخصائي طب وجراحة العيون رئيس الفريق الطبي المرافق للحملة ان "الواجب الوطني والاخلاقي يحتم علينا تقديم  الدعم والاسناد لهؤلاء الابطال الذين اعادوا رسم خارطة المعركة عن طريق امتلاكهم لزمام المبادرة في حربهم المشرفة ضد زمرة داعش الارهابية واذنابها".

واشار عمران إلى أن "ما نقدمة لا يمثل الا الشيء اليسير تجاه بطولاتهم ودمائهم الطاهرة في ساحات الجهاد التي حفظت مقدسات العراق وتاريخه المشرف".

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق