رئيسة كوريا الجنوبية امام النيابة العامة غدا

اعلن فريق التحقيقات الخاصة، اليوم الإثنين، أنه من المقرر أن تمثل الرئيسة السابقة لكوريا الجنوبية بارك غيون، أمام النيابة العامة، بصفة مشتبه به، يوم غد.
وبذلك تصبح الرئيسة السابقة بارك، التي كانت أول امرأة تعتلي سدة الرئاسة الكورية الجنوبية، وأول ابنة تولت رئاسة البلاد بعد أبيها "بارك تشونغ هي"، رابع رئيس سابق يخضع لتحقيق النيابة العامة في تاريخ البلاد.
وذكرت وكالة "يونهاب" الرسمية أن فريق التحقيقات استدعى الرئيسة السابقة بارك للمثول صباح يوم الغد بصفتها مشتبه بها، وذلك بعد مرور 11 يومًا على إقالتها من منصبها بحكمٍ من المحكمة الدستورية على خلفية فضيحة فساد.
وتعتبر "بارك" رابع رئيس سابق يخضع للتحقيق بصفة مشتبه به في النيابة العامة بعد الرؤساء السابقين رو تيه وو، وجون دو هوان، ورو مو هيون.
كما أوضحت الوكالة أن "بارك" تواجه 13 تهمة، مثل تلقي رشوة من قبل نائب رئيس شركة سامسونغ للإلكترونيات لي جيه يونغ في مقابل تقديم امتيازات لصالح أعمال سامسونغ، وإجبار الشركات الكبرى على تقديم تبرعات لصالح مؤسستي "مير" و"كي إسبورت"، والقائمة السوداء للفنانين، وتسريب الوثائق السرية.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق