قتلى في أعاصير بولاية تكساس الأميركية

اجتاحت عدة أعاصير مقاطعة واقعة في شرق ولاية تكساس الأميركية مساء السبت مما أسفر عن مقتل ما لايقل عن أربعة أشخاص وإصابة العشرات، وحذرت السلطات من أن عدد الضحايا قد يرتفع.

وأكدت الهيئة الوطنية للأرصاد الجوية حدوث ثلاثة أعاصير في كانتون وهي مدينة تقع على بعد 95 كيلومترا شرقي دالاس في مقاطعة فان زانت. حسب رويترز.

وأظهرت صور ولقطات مصورة نشرتها صحيفة دالاس مورنينج نيوز انقلاب سيارات وسقوط أشجار وتدمير منازل وتناثر الحطام في الشوارع وانقطاع خطوط الكهرباء جراء الرياح الشديدة.

وقالت لو آن إيفريت رئيسة بلدية كانتون في مؤتمر صحفي الأحد "لدينا أربع حالات وفاة على الأقل. الأضرار واسعة النطاق في المنطقة المتضررة. الأمر مفجع ومقلق. 49 شخصا يعالجون من إصابات".

وقال كابتن بإدارة إطفاء كانتون في وقت سابق إنه يعتقد أن خمسة أشخاص قتلوا.

ونشر حاكم تكساس جريج أبوت فريقا للبحث والإنقاذ في المنطقة.

وذكرت تقارير إعلامية محلية أن العواصف تسببت في فيضانات في ولايات مجاورة فقتلت امرأة عمرها 72 عاما في جنوب غرب ميزوري بعد أن جرفتها المياه في سيارتها. وذكرت شبكة (سي.إن.إن) أن امرأة أخرى لقيت حتفها عندما سقطت شجرة على منزلها المتنقل في ديويت بولاية أركنسو.

وأعلن حاكما ميزوري وأوكلاهوما حالة الطوارئ بسبب الفيضانات.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق