القانونية النيابية :أبطال عقد الكابل الضوئي "لخطورته على الامن العام "للبلد

أعلن عضو اللجنة القانونية النيابية حسن الشمري، الأربعاء، عن كسبه الدعوى القضائية المتعلقة بعقد مد وإنشاء الكابل الضوئي للإنترنت في العراق، مشيرا إلى أن القضاء قرر إبطال العقد لما يشوبه من "مخالفات" قانونية و"هدر" للمال العام.

وقال الشمري  لوكالة أنباء الرأي العام (بونا نيوز) ، إنه كسب "الدعوى المقامة في محكمة البداءة المتخصصة بالقضايا التجارية والمتعلقة بعقد مد وإنشاء الكابل الضوئي في العراق".

وأضاف الشمري ،أن "المحكمة قررت اليوم إبطال العقد المذكور الذي أبرمته وزارة الاتصالات مع شركة ( سيمفوني – ايرثلنك ) الكردية".

وتابع أن إلغاء العقد جاء "لما يشكله من خطر على أمن البلاد ولما يشوبه من هدر للمال العام والعديد من المخالفات القانونية".

وكان الشمري أعلن، في (27 شباط 2017)، عن صدور أمر قضائي يقضي بإيقاف العقد المبرم بين وزرة الاتصالات وشركة (سيمفوني ايرث لنك) لمد وإنشاء الكابل الضوئي في العراق، عازياً السبب إلى وجود مخاطر أمنية في المشروع ومخالفات قانونية وهدر للمال العام، فيما حذر وزارة الاتصالات من عدم تنفيذ القرار.

وكانت وزارة الاتصالات أعلنت في شباط 2011، أن العراق سيحظى بتوفير خدمات متطورة لخطوط الاتصالات الجديدة، مثل الانترنت والفيديو والاتصال السريع، من خلال اعتماد الخطوط الضوئية لتطوير خدمات الهاتف الأرضي.

يذكر أن العراق يعاني من قدم شبكات الاتصالات الأرضية وتخلفها ما أدى إلى عزوف المواطنين عن استعمالها، لاسيما بعد 2003 والتنامي المطرد في انتشار الهواتف النقالة وما تتمتع به من مرونة وتطور مقارنة بالهواتف الأرضية.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق