بعد 20 عاماً من عرض Titanic...رجل يدّعي أنه "جاك الحقيقي" ويطالب بجزء من الأرباح!

لأسباب مجهولة انتظر رجل أميركي يدعى ستيف كامينغ 20 عاماً، ليرفع قضية على مخرج رائعة "Titanic" جيمس كاميرون، مطالباً إياه بدفع مبلغ 300 مليون دولار، مدَّعياً أن قصة الفيلم الذي مضى على عرضه عقدان من الزمان مستوحاة من قصة أخبر بها بعض أصدقائه، عن حادثة وقعت لاثنين من أقاربه.

وبحسب موقع Screen Grant فإن كامنغ، وهو من ولاية فلوريدا الأميركية يقول إن شخصية جاك داوسون التي جسّدها الممثل الأميركي ليوناردو دي كابريو، لا تمثل حياته شخصياً، لكنها مبنية على حادثة غرق السفينة الشهيرة.

ووفقاً لموقع TMZ فإن كامينغ رفع دعوى قضائية على كاميرون، يطالب فيها بتعويض قدره 300 مليون دولار للاستخدام غير اللائق لتاريخه وشخصيته، في تأليف شخصية جاك داوسون في فيلم تيتانيك، هذا بالإضافة لمطالبته بالحصول على نسبة 1% من أرباح الفيلم.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق