محافظ بغداد يترأس اجتماعا امنيا طارئا ويدعو الى تعاون الاجهزة الامنية والاهالي لحماية الكرادة

ترأس محافظ بغداد ورئيس اللجنة الامنية العليا في العاصمة  عطوان العطواني ،مساء اليوم الاربعاء ،اجتماعا امنيا طارئا  لمناقشة الاحداث الامنية الاخيرة عدد من مناطق العاصمة ".

و أفاد  العطواني خلال الاجتماع المنعقد لمناقشة تداعيات تكرار الاستهدافات الارهابية لمدينة الكرادة وبعض المدن البغدادية والخطط الكفيلة لحماية الاهالي والحد من تلك الخروقات  في بيان اورده مكتبه الاعلامي وتلقت وكالة أنباء الرأي العام (بونا نيوز) نسخة منه ،اليوم ،" عقد اليوم هذا الاجتماع الطارئ في مدينة الكرادة بحضور اهالي المنطقة وعدد من السادة المسؤولين والقيادات الامنية لبحث المشاكل والمعوقات بما يتعلق بالوضع الامني المضطرب لمدينة الكرادة وكذلك تأثير اغلاق المنطقة على الواقع الاقتصادي على اعتبارها احد المناطق البغدادية التي يرتادها الكثير من المواطنين من مختلف احياء بغداد للتبضع ، فضلا عن الاستماع لمقترحات الاهالي التي تصب بمصلحة المنطقة الى جانب مناقشة مقترح فتح وغلق الكرادة و بعض شوارعها وغلق الكراجات غير المرخصة".

ودعا العطواني " الجهات المعنية والاجهزة الأمنية والاستخباراتية دراسة جميع ماتقدم به الاهالي من مقترحات والتأكيد على ضرورة ألاهتمام بحياة المواطنين أكثر وابداء مختلف اشكال التعاون والتنسيق بين القوات الأمنية وألاهالي في كافة المجالات لتفويت الفرصة على الارهابين والحفاظ على أمن المنطقة ، مؤكدا انه لا توجد إرادة بغلق الكرادة وإنما هي مسالة تغليب حياة المواطن على المصلحة الشخصية ".

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق