مدمرة أمريكية تفقد 7 من طاقمها في حادثة تصادم مع سفينة تجارية قبالة اليابان

قالت البحرية الأمريكية إن سبعة من طاقم المدمرة فيتزجيرالد التابعة لها فقدوا وأصيب ما لا يقل عن ثلاثة بعد تصادم المدمرة في وقت مبكر صباح يوم السبت مع سفينة تجارية ترفع علم الفلبين بجنوب خليج طوكيو في اليابان.

وقال خفر السواحل الياباني إن السفينة الأمريكية تعاني من بعض الأضرار لكنها غير معرضة لخطر الغرق في حين أن السفينة التجارية كانت قادرة على الإبحار.

وقالت البحرية الأمريكية في بيان إن المدمرة فيتزجيرالد اصطدمت بالسفينة التجارية في حوالي الساعة 2:30 صباحا بالتوقيت المحلي (1730 بتوقيت جرينتش) على بعد حوالي 56 ميلا بحريا إلى الجنوب الغربي من يوكوسوكا في حادث نادر في الممر المائي المزدحم.

وأضافت البحرية أنه تم إجلاء ثلاثة مصابين من على متن المدمرة بينهم قائد المدمرة برايس بنسون، الذي أشارت التقارير إلى أن حالته مستقرة، جوا إلى مستشفى البحرية الأمريكية في يوكوسوكا.

وقالت إنه تم نقل اثنين آخرين مصابين إلى المستشفى لإصابتهما بتمزقات وكدمات في حين ما زال تقييم الإصابات الأخرى جاريا. وتبحث فيتزجيرالد وخفر السواحل الياباني عن سبعة بحارة مفقودين.

وقال بيان البحرية "عانت يو.إس.إس فيتزجيرالد من بعض الضرر على جانبها الأيمن فوق وتحت خط المياه".

وأوضحت أن المدى الكامل للضرر الذي لحق بالسفينة والإصابات التي يعاني منها طاقمها لم يتم تحديدها بعد. وكانت فيتزجيرالد تعمل بطاقتها "على الرغم من أن دفعها محدود".

وسبب حدوث التصادم غير واضح.

وقال المتحدث باسم الأسطول السابع "بمجرد انتهاء التحقيق، يمكن التعامل مع أي قضايا قانونية".

والممرات المائية القريبة من خليج طوكيو مزدحمة بالسفن التجارية التي تبحر من وإلى مينائي الحاويات الكبريين في اليابان في طوكيو ويوكوهاما.

وقالت البحرية إن المدمرة الأمريكية يو.إس.إس ديوي وزورقي قطر بحريين أرسلوا لتقديم المساعدة.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق