رئيس المجلس الأعلى الإسلامي يحذر من الاستفتاء ويؤكد ظرف العراق غير مناسب

حذر رئيس المجلس الأعلى الإسلامي همام حمودي، الأربعاء، وفد إقليم كردستان الذي يزور بغداد من "الإضرار" باستقرار منطقة الشرق الأوسط في حال المضي بالاستفتاء على استقلال الإقليم المزمع إجراؤه في الخامس والعشرين من أيلول المقبل، معتبرا أن الظرف الذي يمر به العراق "غير مناسب" للحديث عن الاستفتاء.

وقال حمودي ، إن "الظرف الذي يمر به العراق والمنطقة غير مناسب للحديث عن الاستفتاء على استقلال كردستان"، مشيرا إلى أن "أي توجه نحو ذلك سيضر باستقرار المنطقة بالكامل، وأن جميع المشاكل يمكن حلها بالحوار والتفاهم".

وأضاف أن "هناك مواقف ونضالا ودماء مشتركة، وعمق علاقة وطنية لا يمكن التفريط بها"، منوهاً إلى "وجود مشاكل لكن ليس أمامنا إلاّ الحوار الذي أساسه روح التعايش، والدستور الذي ساهمنا جميعاً بكتابته، والمستقبل الكريم الذي نتطلع لعيشه".

وتابع حمودي ،أن "استعجال الأمور لن يكون في صالح أي أحد، وعلينا أن نتأمل في تجارب دول أخرى متعددة المكونات، ونستفيد من أسلوبها في التعايش"، مبينا أن "ما مر به العراق من تحديات أمنية جسيمة لم تتح الفرصة للدولة والقوى السياسية لمعالجة العديد من المشاكل، وإعادة ترتيب أوضاع البلد وفق طموحات الجميع".

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق