الامن والدفاع النيابية تعلن عزمها أستضافة قائد حرس الحدود لمناقشة ملف مسك الحدود

أعلنت لجنة الأمن والدفاع النيابية، الخميس، عزمها استضافة قائد قوات حرس الحدود حامد عبد الله ابراهيم بعد عطلة العيد لمناقشة استعدادات القيادة لمرحلة ما بعد التحرير في مسك الحدود وتأمينها.

وقال نائب رئيس اللجنة نايف الشمري ، إنه "بعد اعلان القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي التحرير الكامل لمحافظة نينوى، لابد من التأكيد على مسك الحدود مع سوريا للحفاظ على مكتسبات المعركة"، لافتا الى أن "اللجنة تعتزم استضافة قائد قوات الحدود بعد عطلة العيد لمناقشته حول عدة ملفات تخص مسك الحدود"

وأضاف الشمري، أن "اللجنة ستناقش مع قائد قوات الحدود عدد القوات الموجودة لديه وهل هي قادرة على مسك الحدود، ومدى الامكانيات المتوفرة لديهم، اضافة الى مناقشة الاجراءات والخطط التي وضعت بهذا الشأن"، مبينا أن "ما تم تقديمه من شهداء وجرحى في تحرير الأرض لا يسمح لنا بوجود خروقات في المناطق الحدودية تسهم بعودة تلك الجماعات الارهابية من جديد".

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق