دبلوماسي روسي: بيونغ يانغ تستطيع استهداف أمريكا خلال سنتين أو 3 سنوات

أعلن ميخائيل أوليانوف مدير قسم الخارجية الروسية لشؤون منع انتشار الأسلحة أن كوريا الشمالية ستتمكن من إطلاق صواريخ بعيدة المدى إلى الولايات المتحدة بعد سنتين أو ثلاث سنوات.

وقال أوليانوف في حديث لوكالة "بلومبرغ" إن كوريا الشمالية ستحصل حتما على صواريخ باليستية عابرة للقارات خلال الفترة المذكورة في حال عدم إيجاد حل سياسي، مؤكدا ضرورة وقف "هذه البرامج" (الصاروخية) الآن.

وأشار الدبلوماسي الروسي إلى تقارب مواقف موسكو وواشنطن، فيما يتعلق برفض الاعتراف بالوضع النووي لكوريا الشمالية.

وقال أوليانوف إن بيونغ يانغ لم ترد بشكل إيجابي أو سلبي على اقتراح موسكو وبكين بشأن تعليق التدريبات الأمريكية الكورية الجنوبية وإطلاق الصواريخ في كوريا الشمالية في آن واحد.

 

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق