انباء متضاربة عن مصير الرئيس اليمني السابق بعد تفجير منزله

تضاربت الأنباء حول مصير الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح بعد تفجير منزله من قبل الحوثيين في صنعاء.
وجاءت هذه التطورات بعد أن سيطر الحوثيون على جامع الصالح وميدان السبعين في العاصمة اليمنية صنعاء، ومحافظة المحويت بالكامل.
وتشهد صنعاء معارك ضارية بين قوات الرئيس السابق صالح والمسلحين الحوثيين، ازدادت وتيرتها بعد أن دعا صالح الشعب اليمني إلى الانتفاضة ضد الحوثيين، مؤكدا استعداده لبدء صفحة جديدة مع دول الجوار، ووضع حد للحرب الأهلية في البلاد.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق