"الشيخ زايد" للكتاب تعلن القائمة الطويلة لـ "التنمية وبناء الدولة"

أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب، عن القائمة الطويلة لفرع "التنمية وبناء الدولة" لدورتها الثانية عشرة، حيث اشتملت القائمة الطويلة على 11 عملاً من أصل 131عملاً.

وتضم القائمة الطويلة "تفكيك العقل الأصولى: النزعات الجهادية فى الديانات الثلاث الإبراهيمية" للكاتب صلاح سالم، من مصر والصادر عن الهيئة المصرية العامة للكتاب- 2017، وكتاب "إكسير التنمية، جدلية التنمية والثقافة: أين الخلل؟، نحو تأصيل الثقافة العلمية فى المجتمعات العربية" للكاتب خضر محمد عبدالرحمن الشيبانى من السعودية ومن منشورات العبيكان – الرياض 2016، وكتاب "صوت الإمام: الخطاب الدينى من السياق إلى التلقى" للباحث الأكاديمى أحمد زايد من مصر ومن إصدارات دار العين- القاهرة 2017، وكتاب "الفكر السياسى الإيرانى جذوره، روافده، أثره" للكاتب سلطان محمد النعيمى من الإمارات ومن اصدارات مدارك – 2017.

كذلك كتاب "دولة الإمارات العربية المتحدة بين ترسيخ الهوية وتعزيز الانتماء، دراسة سوسيولوجية تحليلية" للباحثة الإماراتية سعاد العريمى ومن إصدارات مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية – 2017، وكتاب "العبارة لأرسطو فى شروح الفلاسفة المسلمين وتأويلات المعاصرين" للباحث المغربى يوسف بن عدى ومن إصدارات دار الروافد الثقافية- بيروت/ابن النديم –الجزائر 2017، وكتاب "الكتابة التاريخية ومناهج النقد التاريخى عند المؤرخين المسلمين" للباحث المصرى أيمن فؤاد سيد ومن إصدارات الدار المصرية اللبنانية – 2017، وكتاب "من هم العرب، تاريخهم منذ بداية الإنسان حتى البعثة النبوية" للباحث حسن جابر من السعودية، ومن إصدارات دار القلم – بيروت 2017.
كذلك ينافس كتاب كتاب "ابن طُملوس – الفيلسوف والطبيب 620ه/ 1223م: سيرة بيبليوغرافية" للأكاديمى فؤاد بن أحمد من المغرب ومن منشورات ضفاف/الاختلاف – 2017، وكتاب "نحو منهجية علمية إسلامية: توطين العلم فى ثقافتنا" للأكاديمية والباحثة المصرية يمنى طريف الخولى ومن إصدارات المؤسسة العربية للفكر والابداع- بيروت 2017، وأخيراً كتاب "العقل الاسلامى والتنوير، جدلية العبد والسيد" للأكاديمى عزيز الحدادى من المغرب، ومن منشورات دار الطليعة- بيروت 2015 .
يذكر أنه تم الإعلان عن القوائم الطويلة للفروع "الآداب" و"المؤلف الشاب" و"الفنون والدراسات النقدية" خلال الأسابيع الماضية وسيتم الإعلان عن بقية الفروع خلال الاسابيع القادمة.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق