نائب يرجح التصويت على موازنة 2018 بمنتصف الشهر الاول من العام الجديد

استبعد النائب عن التحالف الوطني رسول راضي، الاحد، الاتفاق على صيغة واحدة لقانون موازنة عام 2018 خلال الفترة الحالية ، مرجحا التصويت عليها وتمرير قانونها بمنتصف الشهر الاول من العام الجديد.

راضي  في تصريح خاص لوكالة انباء الرأي العام الاخبارية (بونا نيوز)، قال ان " اللجنة المالية تواصل جلساتها واجتماعاتها اليومية لدراسة الاعتراضات التي قدمتها بعض الكتل السياسية كاتحاد القوى الذي اعترض على ثلاثة عشر مادة في القانون، ومطالب الكرد بإعادة نسبة الـ 17% ، فضلا عن محافظات الوسط والجنوب المنتجة للنفط والتي تعترض على البتر ودولار والتخصيصات السابقة التي لم تسددها الحكومة"، مبينا ان " البرلمان سيعقد جلسته الاستثنائية لغرض القراءة الاولى لقانون الموازنة بعد اعلان اللجنة المالية إكمال اجراءات تعديل قانون الموازنة ".

واضاف راضي ان " المناقشات والمناقلات الجارية حول قانون الموازنة تستغرق مدة ليست بالقصيرة ومن المحتمل استمرارها حتى منتصف الشهر الاول من العام الجديد".

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق