الشركة العامة للسمنت العراقية تخطط لتحقيق زيادة وتطور في انتاجها ومبيعاتها خلال هذا العام

وضعت الشركة العامة للسمنت العراقية خطة مدروسة لتحقيق زيادة كبيرة وتطور ملحوظ في الانتاج والمبيعات خلال العام الحالي .
واكد مدير عام الشركة المهندس حسين محسن الخفاجي  ان " شركته حققت في العام الماضي 2017 نسبة تطور كبيرة في الإنتاج والمبيعات لمنتجاتها من مادة السمنت والنورة والفلر بلغت (27 )% مقارنة بالعام الذي سبقه 2016 ، مشيرا الى حصول طفرة في نسبة المبيعات اثر تنفيذ قرار منع الإستيراد والذي دخل حيز التطبيق منذ بداية عام 2016 ، لافتا الى ان هذا التطور جاء نتيجة لاتباع خطة عمل مكثفة من اجل زيادة الطاقة الإنتاجية من خلال إدخال خطوط إنتاجية جديدة وإعادة تأهيل وصيانة المعامل في المحافظات المحررة وتأمين مستلزمات تشغيلها بالجهود والإمكانيات الذاتية وبأقل الكلف.
وكشف الخفاجي عن إعداد خطة للعام الحالي (2018) تهدف إلى تحقيق نسبة تطور بالإنتاج والمبيعات تصل الى (165 )% وفق ما معد له من قبل الشركة في إدخال معظم معاملها للخدمة في المناطق المحررة فضلاً عن أعمال التأهيل المستمرة وإستحداث الخطوط الإنتاجية في معامل السمنت الجنوبية ، مؤكدا أن الشركة تسير وفق خطط ممنهجة ومدروسة تعتمد الخبرات الكبيرة التي يمتلكها منتسبوها من اجل تطوير الإنتاج كماً ونوعاً وتوفير كافة إحتياجات السوق المحلية بمختلف قطاعاتها خاصا بالذكر ماحققه معمل سمنت بابل التابع للشركة في العام الماضي بإنتاج السمنت غير النمطي والخاص بآبار النفط وتجهيز شركات نفط البصرة ونفط ميســـان ونفط الوسط وبصنفيه ( B – G ) مايمثله ذلك من دلالة واضحة على ماتتمتع به الشركة ومعاملها من إمكانيات وقدرات كبيرة في تصنيع جميع أنواع السمنت وبجودة عالية.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق