من جديد.. "فرانكشتاين في بغداد" تقتحم قائمة مان بوكر

وصلت النسخة الإنجليزية من رواية (فرانكشتاين في بغداد) للعراقي أحمد سعداوي إلى القائمة الطويلة لجائزة مان بوكر الدولية في المملكة المتحدة.
الرواية سبق لها الفوز بالجائزة العالمية للرواية العربية في 2014 (البوكر العربية).

وتتناول قصة هادي العتاك الذي يعيش في العراق ويقوم بتلصيق بقايا بشرية من ضحايا الانفجارات في بغداد في ربيع 2005 ويخيطها على شكل جسد جديد تحل فيه الروح لينهض كائن جديد يسميه هادي "الشسمه" أي الذي لا أعرف ما هو اسمه وتسميه السلطات بالمجرم إكس ويسميه آخرون "فرانكشتاين".

وتحتفل جائزة مان بوكر العالمية بأفضل الأعمال الروائية العالمية المترجمة وتُمنح كل عام لكتاب تُرجم إلى الإنجليزية وصدر في المملكة المتحدة.

جاءت الرواية الصادرة في 2013 والتي ترجمها إلى الإنجليزية الصحفي البريطاني جوناثان رايت ضمن 13 رواية شملتها القائمة الطويلة للجائزة هذا العام.

وضمت القائمة أعمالا لكتاب من فرنسا وإسبانيا وألمانيا والمجر والأرجنتين وكوريا الجنوبية والنمسا وبولندا وتايوان.

وقالت لجنة تحكيم الجائزة المكونة من خمسة أعضاء برئاسة الكاتبة البولندية ليزا ابيجنانيسي في بيان إنها اختارت هذه الأعمال من بين 108 أعمال تقدمت للجائزة.

وتكشف لحنة التحكيم عن القائمة القصيرة في 12 أبريل نيسان فيما ستعلن اسم الرواية الفائزة في 22 مايو أيار خلال حفل عشاء بمتحف فيكتوريا وألبرت في لندن.

وتحصل كل رواية تصل إلى القائمة القصيرة على 1000 جنيه استرليني فيما تحصل الرواية الفائزة على 50 ألف جنيه تُمنح مناصفة للمؤلف والمترجم.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق