القضاء الاعلى : للمستأجر حق إعادة بدلات الإيجار إذا لم ينتفع لأسباب قاهرة

أعلن مجلس القضاء الأعلى، الأحد، أن الهيئة الاستئنافية/ عقار في محكمة التمييز الاتحادية قبلت طعنا تقدم به مستأجر لعمارة سكنية في مدينة الرمادي لم يستفد من إيجارها بسبب الأحداث الأمنية في المدينة جراء سيطرة تنظيم "داعش" عليها في وقت سابق.
وقال المتحدث باسم المجلس القاضي عبد الستار بيرقدار في بيان تلقت وكالة انباء الرأي العام (بونا نيوز )  نسخة منه، إن "محكمة التمييز الاتحادية قبلت طعنا تقدم به أحد المواطنين قام باستئجار عمارة سكنية في مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار، إلا أنه وبسبب الأحداث الأمنية لم يستفد من البناية المستأجرة مما دفعه للمطالبة برد بدلات الإيجار التي دفعها مقدما".

 وأضاف بيرقدار، أن "محكمة التمييز استندت إلى عدم استغلال المأجور من قبل المستأجر ليس بإرادته أو بخطأ صادر منه وإنما بسبب القوة القاهرة التي فرضت عليه ينتفي تطبيق القواعد العامة في العقد".
وبين، أن "عقد الإيجار وفقا للمادة (722) من القانون المدني (هو تمليك منفعة معلومة بعوض معلوم لمدة معلومة و به يلزم المؤجر أن يّمكن المستأجر من الانتفاع بالمأجور)، لهذا قضت محكمة التمييز الاتحادية بقبول الطعن و إلزام المؤجر بإعادة المبلغ المدفوع طالما لم ينتفع المستأجر بالمأجور للمدة المحددة".

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق