بطولة المرأة العراقية تحضر في مهرجان “كان” السينمائي

قالت بطلة فيلم “جيرلز أوف ذا صن”، وهو فيلم حربي نسوي يعبّر عن روح العصر في مهرجان “كان” السينمائي، الذي تهيمن عليه قضية حقوق المرأة: إنهم “كانوا يرتعدون خوفاً عندما يسمعون أصواتنا النسائية”.

والفيلم مبنيٌّ على قصة حقيقية لعراقيات حملن السلاح في وجه تنظيم داعش بعد فرارهن من الأَسر. ويحكي عن كتيبة من النساء تقود هجوماً على عناصر التنظيم، في حين يفضل أشقاؤهن في القتال انتظار الضربات الجوية الأمريكية، بمناطق نفوذ عناصر التنظيم في الموصل العراقية والأراضي السورية.

والسبب في خوف أعدائهن منهن هو اعتقادهم أن قتلهم بيد امرأة يحرمهم من دخول الجنة كشهداء، بحسب ما نقلته وكالة رويترز.

وتتتبَّع قصة المخرجة الفرنسية إيفا أوسون، الصحفيةَ ماتيلدا المزروعة وسط المقاتلات، والتي تستمع لقصة قائدتهن بهار، التي تلعب دورها كلشيفته فراهاني بطلة فيلم “بايرتس أوف ذا كاريبيان”.

وعُرض الفيلم في مهرجان “كان” وسط تصفيق حاد يوم السبت الماضي، بعد أن قادت الممثلة كيت بلانشيت مظاهرة ضمَّت ممثلات ومخرجات ومنتجات على البساط الأحمر؛ تأييداً لحملة الدفاع عن حقوق المرأة، بعد فضائح استغلال جنسي هزت صناعة السينما العام الماضي.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق