فضيحة انتهاك الخصوصية في "فيس بوك" تعود إلى الواجهة

اعلنت شركة فيس بوك عن القيام بعقد صفقات سرية للولوج إلى بيانات المستخدمين, ما يعيد إلى الواجهة جدل انتهاك الخصوصية على المنصات الاجتماعية.
وذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال”, في تقرير أطلعت عليه وكالة الراي العام / بونا نيوز / إن “شركات مثل “نيسان موتورز” و”آر بي سي كابيتال”، من بين الأطراف التي حصلت على حق الوصول إلى البيانات في إطار الصفقات التي أبرمها فيسبوك سرا وأطلق عليها “اللوائح البيضاء”.
وأضاف التقرير, أنه “يسمح الولوج إلى البيانات، وفق الصيغة المتفق عليها، بالوصول إلى قائمة أصدقاء المستخدم، فضلاً عن أرقام الهاتف كما يتيح رابطا يقيس قرب العلاقة بين المستخدمين”.
من جانبه, أشار فيسبوك إلى إنه شارك بيانات المستخدمين مع بعض الشركات بغرض تحسين الخدمات، لكن الموقع أكد أنه أتاح بيانات بشأن قائمة الأصدقاء لأسابيع وأشهر بعد الإعلان عن توقيف العملية خلال 2015، وهو ما أمر كانت تنفيه الشركة في وقت سابق”.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق