خروج 4 فائزين بنوبل من مونديال الأدب وصعود 3 لربع النهائي

شهدت تصفيات دور الـ 16 في مونديال الأدب، المقام في البرتغال، خروج 4 أدباء فائزين بجائزة نوبل للآداب، وصعود 3 آخرين لدور ربع النهائي.

ففي المنافسة التي أقيمت بين المغرب والبرتغال، ومثل البرتغال فيها جوزيه ساراماجو، ومثل المغرب طاهر بين جلون، فاز "بن جلون" وخرج جوزيه ساراماجو، الحاصل على جائزة نوبل للآداب عام 1998.

وفي المنافسة التي أقيمت بين الأرجنتين وآيسلندا، وتنافس فيها الأرجنتينى خورخى لويس بورخيس، والآيسلندى هالدور لاكسنس، انتهت بفوز بورخيس، وخروج هالدور لاكسنس، الفائز بجائزة نوبل للآداب عام 1955.

أما عن المنافسة التى أقيمت بين بيرو ونيجيريا، ومثل بيرو فيها ماريو فارغاس يوسا ومثل نيجيريا فيها الكاتبة شيماماندا نغوزى أديشى، فازت "أديشى"، وخسر الكاتب البيروفي الفائز بجائزة نوبل للآداب 2010.

وفي المنافسة التى أقيمت بين بولندا وكولومبيا، ومثل فيها بولندا الكاتب هنريك سينكيفيتش، ومثل فيها كولومبيا الكاتب جابرييل جارثيا ماركيز، خسر هنريك سينكيفيتش الحاصل على جائزة نوبل للآداب عام 1905.

على الجانب الآخر، صعد إلى دور ربع النهائي ثلاثة أدباء حاصل على جائزة نوبل للآداب، وهم: المصرى نجيب محفوظ الحاصل عليها عام 1988، والكاتب الصربى إيفو أندريتش وحصل على الجائزة عام 1961، والكولومبي جابرييل جارثيا ماركيز، عام 1982.

يشار إلى أن مونديال الأدب أطلقه موقع ثقافي في البرتغال، على هامش مباريات كأس العالم 2018، المقام فى روسيا، وعلى غرار جدول مباريات كأس العالم 2018، أتت المنافسة فى مونديال الأدب، وفقا لجدول مباريات المجموعات، 16 مباراة، بـ 32 كاتبا يمثلون الدول المشاركة فى مباريات كأس العالم 2018.

 

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق