العثاوي: عقد بعض الكتل اجتماعات بالخارج دليل على افتقارها الى الارتباط الوطني ببلدهم

اشار النائب السابق عن اتحاد القوى يحيى العيثاوي، الاحد، الى وجود حراكات سياسية بين بعض الكتل اجري قسم منها في تركيا واخرى في الاردن وغيرها وقسم اخر منها في العراق، كلٌ حسب الجهة التي ينتمي اليها.

العيثاوي في تصريح خاص لوكالة انباء الرأي العام (بونا نيوز)، عزا سبب انعقاد بعض الاجتماعات بين الكتل السياسية خارج البلاد الى " احتواء هذه التحالفات على سياسيين يفتقرون الى الارتباط الوطني لبلدهم، ولو كانوا يفضلون مصلحة البلد لعقدوا اجتماعاتهم داخله"، لافتا الى ان " ارتباطات وتحركات هؤلاء السياسيين دائما مشبوهة وتعتمد على تمويل وتحريك بعض الجهات الخارجية لذا دائما ما يتم عقد اجتماعاتهم وتحركاتهم خارج العراق".

مبينا انه " ضد كافة هذه التحركات التي تجري خارج سيادة البلد"، داعيا هؤلاء السياسيين الى " التفاوض داخل بلدهم وعلى طاولة وطنية واحدة".

تشكيل تحالف بزعامة الخنجر يبرز صورة تحالفات بأبعاد عرقية وطائفية

مصدر مطلع : اجتماع الاطراف السنية باسطنبول لم يفض لأي اتفاق على كتلة موحدة

واضاف العيثاوي ان " هذه التحالفات لن تأتي ثمارها بصورة صحيحة ولن تكون مجدية في الوقت الحالي بسبب تقسيم المناصب والرئاسات الذي سيجري بعد فترة".

 

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق