عضو بمجلسها: البصرة تعاني من أزمة الكهرباء منذ 15 عاما وعلى الحكومة إتخاذ حلول آنية لتجاوزها

قالت عضو مجلس محافظة البصرة بسمة السلمي، السبت، ان الارتفاع الحاد لدرجات الحرارة في محافظة البصرة وتزامنه مع حدوث نقص في كمية المياه الواصلة الى شط ادى الى قلة في توفير الطاقة الكهربائية.
السلمي في تصريح خاص لوكالة انباء الرأي العام (بونا نيوز)، بينت ان " الارتفاع الحاد لدرجات الحرارة في محافظة البصرة وتزامنه مع حدوث نقص في كمية المياه الواصلة الى شط العرب كونه القناة الوحيدة التي تعتمد عليها المحافظة لتوفير المياه المستخدمة داخل المنازل وارتفاع الملوحة ادى الى قلة توفير الطاقة الكهربائية للمواطنين"، مشيرة الى ان " عدم تسديد الحكومة الاتحادية لمستحقات ايران ادى ايضا الى قلة في الطاقة الكهربائية ونقص يصل الى 300 ميكا واط من الطاقة الكهربائية".
واوضحت السلمي ان " هناك بعض الحلول الآنية التي من الممكن ان ترفع من مستوى تجهيز الطاقة الكهربائية يجب على الحكومة اتباعها، فضلا عن تخصيص مبالغ تسهل من تنفيذ هذه الحلول".

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق