نصيف: ظرف البلاد استثنائي ويحتاج الى قرارات استثنائية

قالت عضو ائتلاف دولة القانون عالية نصيف، الاثنين، ان الظرف الحالي الذي يمر به البلد هو ظرف استثنائي ويحتاج الى قرارات استثنائية وقيادة حكيمة ترتقي الى مستوى الحدث.

نصيف في تصريح خاص لوكالة انباء الرأي العام الاخبارية (بونا نيوز)، بينت ان " العراق امام تحديات كبيرة ويمر بظروف استثنائية في الوقت الحالي، ما يحتاج الى قرارات استثنائية وقيادة حكيمة ترتقي الى مستوى الحدث"، لافتة الى ان " اجتماعات القيادات التي حصلت في منزل رئيس الجمهورية فؤاد معصوم لم تكن بالمستوى المطلوب ولا ترتقي ومستوى التحديات الكبيرة التي يمر بها البلد والمتمثلة بتزوير الانتخابات واعادة العد والفرز اليدوي والتظاهرات التي اجتاحت البلد منذ ايام".

واوضحت نصيف ان " البلد بحاجة الى قرارات استثنائية بمستوى يلبي ما يطالب به الجمهور العراقي، اهمها الاسراع بالتحام مجلس النواب واعادة كتابة الدستور واتخاذ قرارات جوهرية لانهاء عقد المؤسسات الزائدة عن الحاجة، وتغيير البنى التحتية لمؤسسات الدولة التي تكونت بالمحاصصة".

واضافت نصيف ان " المحاصصة هي الطبقة العليا التي ترتكز عليها الوزارات والرئاسات الثلاث وامتدت جذورها الى كافة مؤسسات الدولة".

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق