وفيق السامرائي:لا تصوتوا لحدود الدم

 النواب الأحرار الوحدويون من ممثلي الشعب.. لا تصوتوا لحدود الدم وتحطموا وحدة العراق فتُصبحوا على ما فعلتم نادمين
29/9/2018
عصر أمس، انسحب فريق الاتحاد بقيادة د برهم من اجتماعه مع مسعود (بكبرياء) وثقة بكم وسيكون الحسم في البرلمان.
تصويت قسم من الپارتي للرئيس الحلبوسي كان مناورة لأنه عرف حتمية فوزه، وعدم تماشيه مع ممثل ترامب كان لخداع الآخرين وكسبهم بعد أن عرف الكفة الراجحة، لكن هذا لا يعفيه من كم هائل من إثارة الزوابع والمشاكل ورفضه سلطة الدولة ومساهمته في قتل مئات آلاف العراقيين بين 1961-2017.
استقتاله على رئاسة الجمهورية دليل قاطع على أهميتها وخطورة ما يخطط له.
إنه سبب كبير في مخطط تصحير الجنوب من خلال عرقلة سد بخمة العظيم، وعدم التفاعل الايجابي مع المركز بصدد آلاف الدواعش المحتجزين.. وعرقلته تسليح الجيش..وعشرات المشكلات.
لقد انتخبكم الشعب والفقراء خاصة لتنصروهم على الظلم وتصونوا وحدة العراق ولاخوف من عودة من لا تريدونه في الحكم إن احبطتوهم وأيدتم برهم الاتحاد. أصواتكم حرة لكم شخصيا وملك للشعب. فصوتوا للعراق (منفردا) فالأحزاب ليست مقدسة بل مصلحة العراق هي المقدسة.
وانتم الاخوة السنة والتركمان فإن لم تكونوا كذلك فسيذهب قسم كبير من مناطق أهلكم المجاورة اليه فتحل كارثة.
أسماء التصويت لن تبقى سرية الى الأبد وعندئذ ستكونوا في موقف لا نتمناه لكم. وتذكروا أنها قصة وطن وليس مصالح شخصية وعرفناهم منذ كنا شبابا ملازمين.
إسمعوا واقرأ وا ما يقول شباب العراق وثقتنا بكم كبيرة وأعيدوه الى التواري.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق