اكتشاف أثري بإيطاليا.. عبيد في فينيسيا بالقرن الثامن

عثر علماء آثار في إيطاليا، على هيكل عظمي يعتقد أنه يعود إلى أحد العبيد في القرن الثامن الميلادي، ويفتح هذا الكشف أسرار تاريخ إحدى المدن الإيطالية منذ ألف سنة.

واكتشف العلماء آثار عبيد القرن الثامن في جزيرة فينيسيا السياحية، الأمر الذي يفتح الباب واسعا أمام تكهنات تشير إلى أن ميناء المدينة كان مزدحما بالسفن ومزدهرا بالتجارة، وفق ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأربعاء.

ويرجح العلماء أن تكون جزيرة تورسيللو السياحية في فينيسيا، حيث عثروا على الآثار، قد وصلها البحارة لأول مرة في عام 452 ميلادية، ويُعتقد أنها كانت البوابة لمدينة فينيسيا السياحية حاليا.

وفي القرن العاشر الميلادي، كانت هذه الجزيرة الصغيرة مكتظة بالسكان، حيث كان يعيش فيها ما بين 10 آلاف و35 ألف شخص، شخص في أكواخ خشبية تم بناؤها بشكل جيد.

وخلال الستينيات والسبعينيات تم التنقيب في العديد من مواقع المقابر في الجزيرة، لكن يبدو أن هناك القليل من الأدلة حول ما إذا كانت عليها حياة قبل 1000 بعد الميلاد.

والآن، اكتشف العلماء جسد شاب بالغ -يعتقد أنه عبد- توفي في الجزيرة عام 700 ميلادية عندما كان الميناء صاخبا بسبب بناء السفن.

ويأمل العلماء في أن يعطي هذا الاكتشاف نظرة ثاقبة عما كانت عليه الحياة عندما كانت هذه الجزيرة الصغيرة الشعبية -التي تعد الآن موطنا لعدد قليل من الأشخاص- تعج بالناس.

ويقول عالم الآثار البارز دييغو كالاون، من جامعة كا فوسكاري في فينيسيا، إن "الهيكل العظمي بأكمله لا يزال سليما، باستثناء الرأس". ويعتقد أن ثقب الجمجمة كان سببه إنشاءات في المكان.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق