نائب: مشروع الموازنة يتضمن مبالغ مالية هائلة في حجم النفقات الحاكمة والسيادية

اشار النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني احمد الصفار، الجمعة، الى وجود مبالغة كبيرة في حجم النفقات الحاكمة والسياسية في مشروع موازنة 2019، محذرا من تزايد الخلافات بين المركز والاقليم في حال تم اقرارها.
وقال الصفار في تصريح لوكالة انباء الرأي العام (بونا نيوز)، ان "مشروع الموازنة العامة لسنة 2019 لم يصل بشكل رسمي الى الان من مجلس الوزراء الى البرلمان"، مستطردا "بعد الاطلاع على المشروع توجد هناك الكثير من الاخطاء ونقاط التي ستسبب خلافات اخرى بين المركز والاقليم".
وتابع الصفار "الواقع العراقي لم يؤخذ بنظر الاعتبار في مشروع الموازنة والتي تعتبر خطة مستقبلية خلال سنة كاملة يفترض ان تتضمن المشاكل الي يعاني منها المواطن منها عدد العاطلين عن العمل والخدمات والبنية التحتية لم نلاحظ وجودها في الموازنة".
وزاد الصفار "هناك مبالغة في حجم النفقات الحاكمة والسيادية التي عادة تستقطع من الرقم الاجمالي اي بحدود ٤٦ تريليون هي فقط لهذه النفقات فضلا عن نفقات اخرى مستقطعة فيما حصة الاقليم ٨ تريليون و٩٧٠ مليار وهو مبلغ لايكفي لمدة ستة اشهر مما سيسبب مشاكل وخلافات اخرى بين بغداد واربيل".

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق