ايران: لن ننضم لأي اتفاق بشأن النفط ولن نغادر أوبك

أعلن وزير النفط الإيراني بيجن زنكنه، الخميس، أن بلاده لن تشارك في أي اتفاق بشأن إنتاج نفط منظمة أوبك، مشددا على ضرورة استثناء طهران من أي قرار بشأن مستوى الإنتاج، طالما أن الحظر الأمريكي المفروض على قطاع النفط الإيراني مستمر.
وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا) نقلا عن زنكنه، "في هذه المرحلة وطالما استمر الحظر، فإن إيران لا تشارك في أي اتفاق بشأن إنتاج نفط أوبك، وينبغي استبعادها من أي قرار بخصوص مستوي الإنتاج".

وأضاف أن "إيران كانت دائما تدعم اوبك ومواقفها، لتحقيق الاستقرار في السوق، لكن إيران لن تشارك في أي اتفاق مادام الحظر ساريا".
وكشف عن وجود العديد من المقترحات لخفض إنتاج النفط، وأنه يجب على أعضاء "أوبك" الذين يريدون خفض إنتاجهم أن يقرروا ذلك، مبينا ان السعر المناسب لبرميل النفط يتراوح بين من 60 إلى 70 دولارا".
وبشأن انسحاب قطر من منظمة أوبك، قال وزير النفط الإيراني، إن "طهران غير مسرورة بالقرار القطري، ولا تعلم سبب هذا القرار، مشيرا إلى أن إيران واحدة من مؤسسي منظمة أوبك ولن تغادر المنظمة".
ومن المقرر أن يجتمع أعضاء منظمة أوبك الخميس في فينا، قبيل اجتماعهم مع المنتجين غير الأعضاء بالمنظمة الجمعة

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق