بغداد تحتضن مؤتمر إعادة اعمار العراق نهاية 2018

تحتضن العاصمة بغداد في كانون الأول من هذا العام قمة "الفرصة الذهبية" لإعادة الاعمار بمشاركة العشرات من الشخصيات والشركات الاستثمارية والبعثات الدبلوماسية في العراق.

وقال رئيس صندوق إعادة اعمار المناطق المتضررة من العمليات الإرهابية ، مصطفى الهيتي في مؤتمر صحفي أن "المؤتمر الذي سيعقد في بغداد خلال يومي 5 ـ 6 كانون الأول المقبل تحت شعار (العراق قفزة إلى الأمام) سيفسح المجال لعرض فرص الاعمار الكبيرة أمام الشركات الاستثمارية" داعياً جميع الوزارات والشركات الحكومية والمحلية والأجنبية للمشاركة الفاعلة في هذه التظاهرة وعرض إمكاناتها التنفيذية في اعمار البنى التحتية للمحافظات التي طالها الإرهاب".

وأضاف الهيتي، أن الصندوق عمل على إعادة اعمار وتأهيل المئات من مشاريع المياه والصرف الصحي وتجهيز المولدات والآليات المتخصصة بمشاريع الماء والمجاري ومد شبكات الماء والكهرباء وتأهيل وتشييد المدارس المتضررة ومراكز الشرطة والأبنية الحكومية والجسور والطرق والسدود".

وأوضح "في نينوى بلغت المشاريع المنجزة فعليا 24 مشروعا وهناك 22 مشروعاً اخرى تتجاوز نسبة الانجاز فيها 85 بالمئة في جميع القطاعات، وهناك 43 مشروعاً جديداً ستعلن خلال فترة قريبة من هذا العام، اما في صلاح الدين فقد انجز 14 مشروعا وهناك 17 مشروعا ما زال العمل قائما فيها وتم وضع 13 مشروعا ضمن خطة عام 2018، وانجز في ديالى 12 مشروعا والعمل جار في 8 مشاريع أخرى و16 مشروعا ستعلن خلال هذا العام".

وتابع الهيتي أما "في كركوك بلغ عدد المشاريع المنجزة 14 مشروعا إضافة إلى 20 مشروعا أخرى ستعلن خلال المرحلة المقبلة، وفي الانبار أنجز 136 مشروعا صغيرا ومتوسطا وما زال هناك 129 مشروعا قيد الانجاز إضافة إلى 36 مشروعا ضمن خطة هذا العام، وأنجز 11 مشروعاً في مناطق حزام بغداد والعمل مستمر في 8 مشاريع أخرى وتمت إضافة 13 مشروعا إلى عام 2018، وفي شمال بابل أنجز 19 مشروعا وهناك 8 مشاريع قيد الانجاز إضافة إلى 9 مشاريع ضمن خطة عام 2018".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة