النجباء تعلن اقتحام قوة مسلحة لمكتبها في البصرة وقتل احد حراسه ونهب محتوياته

أعلنت حركة النجباء، الجمعة، عن مهاجمة قوة مسلحة لمكتبها في محافظة البصرة، وقتل احد حراسه من معاقي معارك التحرير ونهب المكتب وحرقه.

وذكر بيان للحركة تلقت وكالة انباء الرأي العام (بونا نيوز) نسخة منه،، انه "في تمام الساعه التاسعه وخمسة عشر دقيقة ليلا من مساء امس الخميس، واثناء سير المظاهرات في مدينة البصرة هاجمت قوة مسلحه بالاسلحه الثقيلة والخفيفه وترتدي الملابس السوداء واللثام الاسود المركز الثقافي التابع لحركة النجباء في محافظة البصرة"، مستطردا "قامت القوة المسلحة باقتحام المركز واحراق ونهب كل محتوياته في وقت لم يكن في هذا المكتب الا اثنان من الحرس وهم من جرحى معارك الحشد المعاقين الذين يعملون بشكل طوعي في المركز الثقافي بعد ان شاركوا في اغلب عمليات التحرير واصيبوا خلالها".

واضاف البيان "بعد اقتحام المسلحين أنسحب احد الحراس بعد اصابته اصابة بليغة وارتقى الاخر شهيدا حيث تم قتله بدم بارد داخل المقر بعد ان ادركوه جريحا وتم احراق المقر وهو داخله وهذا انما يدل على همجية هولاء المهاجمين ومحاربتهم لكل ماهو انساني خصوصا مع جهة نأت بنفسها عن كل ماهو سياسي او حكومي فليس لها جناح سياسي او نائب او وزير".

واكد البيان "ان هذه الدماء البريئة التي اريقت لابد ان تكون سببا في كشف الايدي القذرة واسقاط الاقنعة الخبيثه التي تريد الفتنة بين ابناء البلد الواحد".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة