ماذا قال مسرور بارزاني عن مرشح رئاسة الجمهورية ؟

أكد مستشار مجلس أمن  كوردستان، مسرور البارزاني، اليوم الأحد، ضرورة احترام رأي أغلبية شعب كردستان في اختيار رئيس جمهورية العراق، مضيفاً أنه "من حق أغلبية الكتل الكردية تعيين مرشحها للمنصب كما يحق للأطراف الشيعية في الكتلة الأكبر تعيين رئيس الوزراء".

وقال مسرور البارزاني  عقب الإدلاء بصوته في انتخابات برلمان كردستان ان " هذا المنصب هو لجميع شعب كوردستان وليس لطرف أو شخص معين ويجب أن يمثل المرشح لرئاسة الجمهورية أغلبية شعب كوردستان".
وأضاف "لذا نرى أنه من حق الحزب الديمقراطي الكوردستاني هذه المرة أن يقدم مرشحه لهذا المنصب، ونحن ندعم د.فؤاد حسين ونأمل أن تدعم بقية الأطراف رأي الأغلبية".
ومضى بالقول "خلال مباحثاتنا مع الأطراف السياسية العراقية طلبنا منها التصويت لصالح المرشح الذي يحظى بدعم أغلبية الكتل الكوردستانية في بغداد ليكون المرشح الوحيد لهذا المنصب، وذلك في حال لم تتمكن الأطراف الكوردية من الاتفاق على مرشح واحد".
وتابع "هناك تفهم لحق أغلبية الكتل الكوردية في تعيين مرشحها لمنصب رئاسة الجمهورية كما يحق للأطراف الشيعية في الكتلة الأكبر تعيين مرشح لمنصب رئيس الوزراء"، مبيناً أن "الكثيرين يساندون هذه الفكرة، ونأمل احترام رأي أغلبية شعب كوردستان".

هذا مااقترحه بارزاني على الاتحاد الوطني بشأن منصب رئاسة الجمهورية

وفد من الاتحاد الوطني الكردستاني يصل الى بغداد

يشار إلى أن الحزب الديمقراطي الكوردستاني أعلن في وقت سابق، فؤاد حسين مرشحاً للحزب لمنصب رئيس جمهورية العراق، وقد أكدت العديد من القوى السياسية دعمها له، حيث يدخل الكورد هذه المرة جلسة انتخاب رئيس جمهورية العراق بأكثر من مرشح، بعد أن أعلن الاتحاد الوطني الكوردستاني ترشيح برهم صالح للمنصب مقابل الانسحاب من تحالف الديمقراطية والعدالة والعودة لصفوف الاتحاد بعد أن انشق منه العام الماضي.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة