نائب لعادل عبد المهدي:أفضح من يريد العودة الى المحاصصة

طالب النائب محمد اللكاش، الاحد، رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي بفضح الكتل والأحزاب التي تريد العودة الى المحاصصة، فيما جدد دعوته الى الكتل السياسية الى لإعطاء الحرية الكاملة لعبد المهدي باختيار كابينته الوزارية.
وقال اللكاش في بيان تلقت وكالة أنباء الرأي العام (بونا نيوز) نسخة منه ، ان "هناك ضغوطا كبيرة تُمارس على رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي من قبل بعض الكتل والأحزاب السياسية بتكريس المحاصصة الحزبية والفئوية في كابينته الوزارية"، مبينا ان "البعض منهم يفرض اسماء بعينها لغرض شغل مناصب وزاريهة، مما حدى برئيس الوزراء المكلف بإبقاء الكابينة 22 وزارة رغم المطالبات بترشيقها الى 12 وزارة".

واضاف ان "هذه الكتل السياسية التي تطالب بمبدأ المحاصصة اليوم هي نفسها ساهمت بتمرير قانون سانت ليغو المعدل السئ الصيت وتعيين مفوضية انتخابات غير مستقلة وكذلك ما شاب العملية الانتخابية من عزوف اكثر من‎%‎80 من أبناء الشعب العراقي عن الانتخابات وما رافق الانتخابات من تزوير وتهكير وبيع للأصوات وحرق المخازن وغيرها".

عضو بحزب بارزاني:لا ننظر الى المناصب ولكن الى البرنامج الحكومي

الديمقراطي الكردستاني:الكرة في ملعب عبد المهدي وننتظر ما يقدمه للكرد

جدد اللكاش دعوته الى "الكتل السياسية جميعا الى إعطاء الحرية الكاملة لعبد المهدي باختيار كابينته الوزارية"، مشيرا الى ان "خلاف ذلك ستكون الكتل السياسية في مواجهة الشعب".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة