ظريف: لا أحد يستطيع إيقاف العلاقات بين كردستان وإيران

أكد رئيس وزراء إقليم كردستان نيجرفان البارزاني، الثلاثاء، أن حكومة الإقليم تبذل جهوداً حثيثة لحل المشكلات التي يعاني منها رجال الأعمال والتجار الإيرانيون في كردستان، فيما اعتبر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، الثلاثاء، أنه "لا يمكن لأحد" قطع العلاقات التي تربط بين إيران وإقليم كردستان،
وقال البارزاني في كلمته خلال مؤتمر اقتصادي عقد في أربيل بحضور ظريف،، إن "الشركات الإيرانية العاملة في إقليم كردستان تعاملت بصبر مع الأزمة المالية التي عصفت بالإقليم"، مضيفاً "نبذل جهوداً حثيثة بغية حل المشكلات التي يعاني منها رجال الأعمال والتجار الإيرانيون".

وبشأن العلاقات بين إقليم كردستان وبغداد، جدد البارزاني "دعمه الكامل لحكومة عادل عبدالمهدي"، معرباً عن أمله بـ"تسوية الخلافات العالقة مع بغداد على أساس الدستور".
من جانبه، قال ظريف إنه "لا يمكن لأحد أن يقطع علاقاتنا مع الكرد، فإيران تمثل شريكاً مهماً لإقليم كردستان، ونحن نتطلع لتعزيز العلاقات التاريخية بين طهران وأربيل".
ومضى ظريف إلى القول إن "إيران وإقليم كردستان بحاجة لبعضهما البعض ولا يمكن تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة بدون التعاون المشترك".
يذكر أن ظريف وصل، صبح اليوم الثلاثاء، إلى إقليم كردستان قادماً من بغداد التي وصل اليها أمس الأول الأحد.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة