الكشف عن دمج القنصلية الامريكية مع السفارة في القدس

كشف مسؤول أمريكي أن القنصلية العامة الأمريكية في القدس التي تقدم الخدمات للفلسطينيين سيتم دمجها مع سفارة الولايات المتحدة الجديدة لدى إسرائيل في مارس المقبل.
ونقلت وكالة "رويترز" عن المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه، قوله إن "دمج القنصلية بالسفارة سيتم في الرابع أو الخامس من مارس، وسينتهي عنده وضع القنصل العام".
يشار إلى أن القنصلية العامة في القدس هي أكبر بعثة أمريكية لدى الفلسطينيين. وأعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في أكتوبر الماضي عن قرار إنشاء بعثة دبلوماسية واحدة، دون أن يحدد موعدا لذلك.

وفي أعقاب إعلان بومبيو عن دمج القنصلية مع السفارة في القدس، ندد أمين سر اللجنة التنفيذية ل‍منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات بقرار إلغاء القنصلية بوصفه أحدث دليل على تعاون إدارة ترامب مع إسرائيل لفرض "إسرائيل الكبرى" بدلا من التوصل لحل الدولتين.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة