قيادي بالحشد:داعش محصور بين واديين في الانبار

اشار القيادي في الحشد الشعبي عادل الكرعاوي ,اليوم الثلاثاء, الى ان تواجد داعش محصور بوادي القذف وحوران بالاضافة الى اماكن اخرى صحراوية في الانبار ,لافتا الى ان"داعش يحاول ووفقا للاستخبارات الامنية التنقل من المناطق المستقرة الى المناطق الصحراوية والرخوة امنيا مستغلا تضاريس المناطق الجبلية للاختباء ومن ثم الانتقال ".

وبين الكرعاوي في تصريح لوكالة انباء الراي العام(بونا نيوز) ان"هناك عمليات مستمرة في صحراء الانبار للقضاء على داعش ,منوها في الوقت ذاته "الى  صعوبة مسك صحراء الانبار  بالكامل نتيجة لكبر المساحة وتوغل داعش فيها ".

واوضح الكرعاوي ان"مسك الارض والسيطرة على مناطق الصحراء يحتاج الى دعم وجهد امني وعسكري فضلا عن الطيران المكثف على مدار 24 ساعة لاسيما مع اتباع العدو طريقة التجوال الفردي والانتشار في المناطق الصحراوية ".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة