افتتاح الجلسة الطارئة لمنظمة التعاون الإسلامي بشأن الهجوم الإرهابي في نيوزيلندا

بدأت منظمة التعاون الإسلامي، اليوم الجمعة، في اسطنبول أعمال الجلسة الطارئة، بشأن هجوم مسجدي كرايست تشيريش في نيوزيلندا بحضور وزراء نيوزيلنديين.

ووجهت تركيا في وقت سابق دعوة لكافة الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي لحضور الاجتماع، للنظر في الهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجدين في نيوزيلندا، وخلف 50 قتيلا وعشرات الجرحى.

وقالت مصادر دبلوماسية تركية، الأربعاء الماضي، إن 20 دولة أكدت حضورها اجتماع منظمة التعاون الإسلامي.

وذكرت المصادر أن بعض الدول التي أكدت حضورها على مستوى وزراء الخارجية، هي: إيران وإندونيسيا وباكستان وأفغانستان والسودان وقطر وليبيا والصومال، وسيشارك في الاجتماع أيضا، وزير خارجية نيوزيلندا وينستون بيترز

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة