عمليات الرافدين تستنفر للمساهمة في التقليل من خطر السيول

أعلنت قيادة عمليات الرافدين، الأحد، استنفار جهودها الهندسية والعسكرية للمساهمة في التقليل من خطر السيول والأمطار ضمن قاطع مسؤوليتها.

وقال قائد العمليات، اللواء علي ابراهيم دبعون، في بيان تلقت وكالة الراي العام/بونا نيوز/نسخة منه، أن "قيادته استنفرت كافة امكانياتها الهندسية والفنية والعسكرية، بالتنسيق مع الجهات الرسمية المدنية ذات العلاقة ضمن قاطع المسؤولية في محافظات واسط وميسان وذي قار، لمجابهة السيول والامطار والتقليل من خطرها وتقديم الخدمات الآنية والطارئة للأهالي والدوائر والمنظمات المعنية".

وأكد اللواء دبعون، على "تواجده وكافة ضباط هيأة الركن وآمري الجهد الهندسي في قضاء المشرح وناحيتي السلام والهدام في قضاء الميمونة ومناطق الخمس ومويلحة، وغيرها من المناطق والقرى النائية في اطراف محافظة ميسان وحدود محافظة ذي قار، والتي تتعرض إلى سيول كبيرة ومخاطر تهدد الأهالي".

لافتا الى، ان "قيادة عمليات الرافدين تمكنت من اخلاء المواطنين وتقديم العون لهم ونقلهم الى اماكن أكثر امنا وبعيدا عن ارتفاع منسوب المياه ونصب الخيام لهم، إضافة إلى اتخاذ الاحتياطات اللازمة وادامة تواجد الجهد الهندسي لقيادة العمليات في المناطق المذكورة، والعمل جنبا الى جنب مع كوادر الدوائر المدنية الأخرى".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة