بتوجيه المرجعية العليا..إفتتاح مركز الأورام والطب النووي الأول من نوعه في العراق

بتوجيه من المرجع الديني الأعلى آية الله العظمى الإمام السيد علي السيستاني شهدت محافظة النجف الاشرف أمس السبت افتتاح مركز الأورام والطب النووي قسم المسارع النووي والتصوير البوزتروني PTC في مستشفى أمير المؤمنين (ع) الخيري التخصصي تزامنا مع الاعياد الشعبانية وذكرى ولادة الامام المهدي (ع) في النصف من شعبان.

وقال المشرف العام على المستشفى الشيخ احسان الجواهري في بيان ان "دخول جهاز التصوير (البوزتروني)يعد مطلبا كبيرا للاطباء والمرضى لاهميته التشخيصية للاورام السرطانية المعقدة".
واضاف ان "الجهاز وصل للعراق برعاية المرجعية الدينية المتمثلة بالمرجع الاعلى السيد علي السيستاني من خلال التعاقد مع الشركات العالمية المتخصصة لتجهيزه وتدريب الكوادر الطبية".
وتابع ان "الجهاز (البوزتروني) في مستشفى امير المؤمنين عليه السلام الخيري التخصصي يعد الأول من نوعه في العراق".
من جهته اشار الدكتور عماد السعبري المشرف على مركز البيتسكان في المستشفى الى ان "هذا الجهاز يعد الاول من نوعه في العالم تم نصبه في مركز الاورام النووية في المستشفى لمساعدة المرضى للحيولة دون الحاجة لسفرهم الى خارج العراق وتقديم هذا الخدمة بسعر مدعوم للمرضى".
وذكر المهندس الكيميائي عبد الامير عبد ان "الجهاز يساعد على تحديد نوع ومكان الورم باستخدام مواد مشعة بصورة دقيقة جدا لملاحظة تقدم العلاج،" مبينا انه "تم التدريب على استخدام الجهاز في عدة دول منها عربية واجنبية وتدريب داخلي في المستشفى على يد كوادر اجنبية متخصصة في هذا المجال من قبل الشركة المجهزة".
يذكر ان مستشفى امير المؤمنين عليه السلام في النجف الأشرف التخصصي انشئ بامر من المرجعية الدينية العليا لرعاية المرضى من حيث الاسعار والمعاملة الخاصة والحث على معالجة المرضى بالاسعار المخفضة ومراعاة معاناتهم والتخفيف من الاعباء.
Resized Image

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة