الخارجية الاميركية: تدرس عن كثب الوضع التركي بعد الإعلان عن إعادة الانتخابات في إسطنبول

أكدت وزارة الخارجية الأميركية، الثلاثاء، أنها تدرس عن كثب ما يجري في تركيا، بعد الإعلان عن إعادة الانتخابات البلدية في إسطنبول.

ونقلت "وسائل اعلام" عن متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية قوله "أحطنا علما بقرار اللجنة العليا للانتخابات، وندرس الوضع عن كثب"، مبيناً أن "العملية الانتخابية الحرة والنزيهة والشفافة هي ركيزة أساسية لأي ديمقراطية".

وأضاف "نتوقع عندما تجرى عملية انتخابية حرة ونزيهة وشفافة، أن يتم احترامها من قبل جميع الأطراف، حتى يتم الاعتراف بإرادة الناخبين عبر النتائج".

وكانت اللجنة العليا للانتخابات في تركيا أعلنت في وقت سابق، إلغاء الانتخابات البلدية التي جرت في 31 آذار الماضي، وفاز فيها مرشح المعارضة أكرم إمام أوغلو بفارق ضئيل أمام بن علي يلدريم مرشح حزب العدالة والتنمية بزعامة أردوغان.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة