فان ديك عن إمكانية فوزه بالكرة الذهبية: ميسي يظل الأفضل دائمًا

اعتبر الهولندي فيرجل فان ديك، مدافع ليفربول، وأفضل لاعب في نهائي دوري أبطال أوروبا الذي انتهى بتتويج "الريدز" على حساب توتنهام في مدريد، أن نجم برشلونة، الأرجنتيني ليونيل ميسي هو "أفضل لاعب في العالم ويستحق دائمًا" الكرة الذهبية، ردًا على سؤاله عما إذا كان يمكنه هو الفوز بها هذا العام.
وعقب فوز فريقه (2-0) السبت على توتنهام في نهائي التشامبيونز ليج على ملعب واندا متروبوليتانو بالعاصمة الإسبانية، قال فان ديك إنَّ "الكرة الذهبية ليست أمرًا أضعه في ذهني حاليًا. إذا فزت بها لن أرفضها بالتأكيد، لكن لا أعتقد أن هذا سيحدث الآن. ميسي، برغم أنه لم يكن في النهائي هذا العام، يظل أفضل لاعب في العالم".
وعن مباراة النهائي، أوضح "خلال الشوط الأول لم نحصل على كثير من الفرص المهمة. ركلة الجزاء في الدقيقة الأولى ساعدتنا وحمستنا لكن ظل الوضع خطيرًا. في الشوط الثاني، هم صنعوا الفرص، وكان الأمر معقدًا. نحن الفائزون وكل الأمور تسير على مايرام".

ولا يرى فان ديك، أنَّ الفارق الجوهري بين هزيمة ليفربول في نهائي التشامبيونز في 2018 بكييف وانتصاره هذا العام في مدريد، هو حارس المرمى، بسبب الأخطاء القاتلة التي ارتكبها الألماني لوريس كاريوس أمام ريال مدريد العام الفائت، مقابل التصدي الرائع من جانب البرازيلي أليسون لثلاث تسديدات في مباراة أمس.
وقال المدافع الهولندي إن "كرة القدم ليست لاعبا واحدا، في الهزيمة نخسر جميعًا، وفي الانتصار نفوز جميعًا. أليسون كان حاضرا وتصدى لعدة تسديدات من سون (هيونج مين)"، مهاجم توتنهام.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة