الشرطة الأمريكية تقتل شابا أطلق النار على محكمة فيدرالية

أعلنت الشرطة الأمريكية، أنها قتلت شابا يبلغ من العمر 22 عاما، إثر إطلاقه النار على مبنى محكمة فيدرالية في دالاس بولاية تكساس، من دون أن يتسبب بإصابات.

وأظهرت مشاهد بثتها وسائل إعلام محلية شابا أبيض قالت إنه يدعى، براين كلايد، وهو يطلق النار من رشاش على مدخل مبنى المحكمة، قبل أن ترد الشرطة على طلقاته بمثلها.

وبدا في المشاهد أن المسلح أصيب برصاص الشرطة فاستدار وأخذ يركض مبتعدا عنهم، لكنهم واصلوا إطلاق النار عليه. وما هي إلا لحظات حتى سقط أرضا بالقرب من سيارة، فتمّ نقله إلى أحد مستشفيات المدينة، حيث فارق الحياة هناك.

وبحسب صورة التقطها صحفي محلي فقد بدا المهاجم يرتدي زيا شبه عسكري وسترة واقية من الرصاص وجعبة ذخيرة، وقد غطى رأسه بقناع أسود لم تظهر منه سوى نظاراته الطبية وجزء يسير من وجهه.

وقال شهود عيان إنهم سمعوا ما بين 10 و15 طلقة خلال بضع دقائق.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة