نائب:تشكيل لجنة برلمانية للاطلاع على اليات بيع النفط في كردستان مرفوض 

انتقد عضو مجلس النواب عن كتلة الجيل الجديد المعارضة سركوت شمس الدين ، اليوم الثلاثاء، تشكيل لجنة برلمانية للإطلاع على آليات بيع النفط و إيرادته التي تخضع لإشراف شركات عالمية في اقليم كردستان.

وقال شمس الدين في بيان تلقت وكالة أنباء الرأي العام (بونا نيوز) نسخة منه ان " المقترح الذي جاء به رئيس اقليم كردستان نيجرفان بارزاني خلال لقاءه رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي بتشكيل لجنة برلمانية للإطلاع على آليات بيع النفط و إيرادته التي تخضع لإشراف شركات عالمية في كردستان مرفوض جملة وتفصيلاً،ناحصاً زملائه في مجلس النواب رفض الاقدام على هذه الخطوة والسماح بتشكيل هذه اللجنة "المشبوهة".

وعد شمس الدين هذه الخطوة بانها تفتح مجالا اكثر للتسويف والمماطلة من قبل رئيس الاقليم وزمرته،اذ ان من واجب الاقليم في الوقت الحالي هو الالتزام بالاتفاق الذي ادرج ضمن موازنة عام 2019 بتسليم 250 الف برميل من النفط المنتج الى شركة النفط الوطنية "سومو"،ومن ثم مناقشة اهمية تشكيل هذه اللجنة من عدمه فيما بعد.

شمس الدين المح الى ان نوايا بارزاني ظاهرة منذ البداية اذ انه يسعى الى الاستمرار بالتنصل في تسليم نفط الاقليم الى بغداد،وبالمقابل فأن بغداد يجب ان تستمر بدفع مستحقات الاقليم التي تراكمت منذ بدء الخلاف النفطي بين اربيل وبغداد عام 2014،يساعدهم في ذلك وزير المالية فؤاد حسين الذي دفع به صبيان الحزب الديمقراطي الكردستاني لهذا المنصب لتحقيق مأربهم.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة