37 ألف طالب متسرب في نينوى وهذا إجراء التربية

أعلنت المديرية العامة للتربية في محافظة نينوى عزمها إعادة 37 الف متسرب الى مقاعد الدراسة من خلال دمجهم بمدارس التعليم المسرع ضمن مشروع علم طفلاً بمرحلته الثالثة والذي يقام بالتعاون بين وزارة التربية ومنظمة اليونسكو.

وذكر المكتب الاعلامي لوزارة التربية تلقت وكالة أنباء الرأي العام (بونا نيوز) نسخة منه، إن "تربية نينوى عقدت اجتماعاً موسعاً بالتعاون مع منظمة اليونسكو وشركائها التنفيذين مؤسسة صروح للتنمية المستدامة والجمعية الهندسية للتطوير والبيئة حول حملات العودة الى مقاعد الدراسة بحضور العديد من مديري المدارس ، ويهدف الاجتماع الى توعية الطلبة المتسربين باهمية التعليم وضرورة التحاقهم بمقاعد الدراسة ، كما شهد الاجتماع مناقشات موسعة بهدف التعريف بحملة {ليش لازم نتعلم}".
واضاف، ان "تربية نينوى أكدت إن المشروع انطلق بمرحلته الثالثة بعد نجاح المرحلتين السابقتين التي اسهمت في اعادة انتظام اكثر من ٣٧ الف تلميذ متسرب الى مدارسهم في جانبي الموصل الأيمن والايسر".
وأشار البيان الى إن "المشروع توسع ليشمل الفئة العمرية من ٦ - ١٤ سنة وسوف يطبق هذا المشروع في مدينة الموصل بالاضافة الى عدد من اقضية ونواحي نينوى ومنها تلعفر والحمدانية وربيعة وغيرها".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة