المرجعية العليا تطالب بإجراء تحقيق حول كل ماحدث في ساحات التظاهر

طالبت المرجعية الدينية العليا، الجمعة، الحكومة والقضاء بإجراء تحقيق يتّسم بالمصداقية عن كل ما وقع في ساحات التظاهر، والكشف أمام الرأي العام عن العناصر التي أمرت أو باشرت بإطلاق النار على المتظاهرين أو غيرهم.

وقال ممثل المرجعية العليا الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة "اننا نحمل الحكومة وأجهزتها الأمنية مسؤولة الدماء التي أريقت في التظاهرات الأخيرة، فضلا عن الاعتداء على وسائل اعلام معينة بهدف ارعاب العاملين فيها".

وطالب الشيخ الكربلائي، الحكومة بـ "فتح تحقيق عن كل ماحدث في ساحات التظاهر".

وتابع "المرجعية الدينية سيبقى صوتها مع المحرومين والمظلومين بمختلف طوائفهم وانتماءاتهم".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة