ايران : نحن لا نبني برامجنا على الاخلال بالاتفاق النووي

قال رئيس مكتب رئيس الجمهورية محمود واعظي ، اليوم الخميس ،  : نحن لا نبني برامجنا على الاخلال بالاتفاق النووي وانما نسعى للقيام بما يليق ومستوى الشعب الايراني.

واوضح واعظي في تصريح له خلال مجلس ادارة المدن الجنوبية لمحافظة بوشهر (جنوب)، ان كلا من الصين وروسيا اعربت عن تضامنها معنا عقب الاعلان عن تنفيذ الخطوة الرابعة للتعهدات المنصوصة في الاتفاق النووي، والذي بدا اليوم عبر ضخ الغاز الى 1044 جهاز طرد مركزي في منشاة فوردو النووية.

واضاف : لقد اكد البلدان روسيا والصين، انه لا يمكن القبول بان تقوم الجمهورية الاسلامية الايرانية من جانب واحد بتنفيذ التعهدات، بينما تتجاهل الاطراف الاخرى وعودها.

واشار رئيس مكتب رئاسة الجمهورية، الى ان ايران وكما اعلنت بوضوح في وقت سابق، فهي مستعدة للتراجع عن خطواتها شرط ان تعود مجموعة الدول الموقعة على الاتفاق النووي الى ما تعهدت خلال العام 2017.

واضاف : انه رغم محاولات امريكا للترويج بان "اقتصاد ايران بات عاجزا عن المضي نحو التنمية"، لكننا تمكنا وبفضل توجيهات سماحة قائد الثورة الاسلامية وجهود المسؤولين والسلطات الثلاث وسائر المؤسسات في البلاد من احتواء سياسة الضغوط القصوى الامريكية.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة