نصيف تكشف عن حراكين داخل مجلس النواب بشأن رئيس الوزراء

كشفت النائب عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف، الاربعاء، عن هناك حراكين داخل مجلس النواب حول قضية اختيار رئيس الوزراء الجديد.

نصيف في تصريح خاص لوكالة انباء الرأي العام (بونا نيوز)، قالت ان " هناك حراكين داخل مجلس النواب حول قضية اختيار رئيس الوزراء الجديد، احدهما التجمهر لتشكيل كتلة نيابية اكبر والعودة  الى المادة 76، على اعتبار ان الخلل الذي حصل هنو تجاوز هذه المادة في تشكيل الحكومة"، موضحة ان " الحراك الثاني هو حراك نيابي لتشكيل كتلة اكبر داخل مجلس النواب مهمتها ضبط بوصلة الترشيح لمنصب رئاسة الوزراء في تطبيق المعايير التي اتفق عليها 116 نائب والتي يجب ان تنطبق على الرئيس الجديد من حيث الاستقلالية وعدم امتلاكه جنسية اخرى ومعايير اخرى سيكون لها قوة برلمانية في تحديد المسار".

واشارت نصيف الى ان " هناك ثلاث قوى رئيسية تضغط على نوعية اختيار رئيس مجلس الوزراء، الضاغط الاول هو القوى السياسية، والثاني المرجعية، والثالث هو الشعب"، لافتة الى ان " ما يهدف وما يطالب به الشارع العراقي بات واضح المعالم وهو رغبتهم في ان يتولى هذا المنصب شخصية تحمل جميع المعايير والكفاءات التي يجب ان يتحلى بها رئيس الوزراء كي يتمكن من تقديم ما يطمحون اليه من خدمات وقوانين".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة