عبد المهدي يبحث مع ميركل قرار البرلمان العراقي بشأن سحب القوات الاجنبية

ناقش رئيس الوزراء المستقيل، عادل عبد المهدي، الإثنين ، مع المستشارة الالمانية انجيلا ميركل، قرار البرلمان العراقي بشأن سحب القوات الأجنبية والتصعيد في المنطقة.

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء، أن الأخير "تلقى اتصالا هاتفيا من المستشارة الالمانية انجيلا ميركل، تركّز على بحث التطورات الأمنية والأزمة الحالية وتداعياتها على أمن واستقرار المنطقة والعالم وموقف الحكومة والبرلمان العراقي المتمثل بانسحاب القوات الأجنبية وحفظ سيادة العراق والتصعيد الحاصل في ضوء الأزمة الحالية" .

واعربت المستشارة الألمانية، وفقا للبيان، عن دعمها لـ"أمن العراق واستقراره، واهمية استمرار التعاون بين العراق ودول الاتحاد الاوربي لمكافحة الارهاب، وضرورة السعي لتجنب الحرب ودرء مخاطرها على الأمن والسلم العالميين والعمل على خفض التصعيد".

وصوت البرلمان العراقي، يوم أمس الأحد، لصالح إلزام الحكومة بإخراج القوات الأجنبية من البلاد وإلغاء الاتفاق الأمني مع الولايات المتحدة وإلغاء طلب مساعدة التحالف الدولي بقيادة واشنطن في محاربة الإرهاب .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة