نقابة المعلمين تدين التشهير بشخصية تربوية تم ترشيحها لتولي حقيبة التربية

دانت نقابة المعلمين في العراق ، التشهير بشخصية تربوية تم ترشحيها لتولي وزارة التربية في حكومة رئيس الوزراء المكلف مصطفى الكاظمي.
وقالت النقابة في بيان تلقت وكالة الرأي العام / بونا نيوز / نسخة منه : " نتوجه الى عالم جديد ما بعد فايروس كورونا والذي سيكون مختلفا وبعد ثورة أكتوبر عام 2019 باتجاه الاصلاح الحكومي وخاصة قطاع التربية والتعليم هو الأكثر والاهم الذي يجب أن يكون التغيير فيه جذرياً ونحن أمام فرصه طيبة منحت بهذا التغيير من خلال التشكيل الوزاري الذي كلف به السيد مصطفى الكاظمي وهو وقت مناسب جدا لاختيار وزير مهني يخضع لمعايير محدده تتطلبها ادارة العمل التربوي".
ورحبت النقابة "باختيار الدكتور فلاح القيسي الذي يشغل منصب مدير عام تربية الكرخ الاولى والذي تبوء اكثر من منصب في مجال التربية والتعليم للمنصب ".
وبينت في بيانها "نحن اليوم في نقابة المعلمين العراقيين في بغداد نؤكد مناشداتنا ببياناتنا السابقة باستيزار وزير تربوي مهني يتطلع للارتقاء بالواقع التربوي وانتشال العملية التربوية من الانهيار الذي حصل في جميع مفاصل العمل التربوي من خلال الأبنية المدرسية والمناهج التربوية واعداد معلم مقتدر متطور والمواكبة للطرق الدراسية الحديثة".
وأكدت النقابة " ادانتها وشجبها ما تطرق اليه بعض اعضاء مجلس النواب العراقي بالتشهير بشخصية قيادية تربوية مهنية مؤهلة لاستلام وزارة التربية " مبينة ان " لها الحق بالدفاع عن اعضائها حسب قانون نقابة المعلمين العراقيين رقم ( 7) لسنة 1989 المعدل سنة 2001 المادة 27 طبقا لأحكام هذا القانون والقوانين النافذة".
وطالبت النقابة رؤساء الكتل السياسية واعضاء مجلس النواب العراقي بالمضي قدما بالتصويت على الشخصية التربوية التي تم ترشيحها لوزارة التربية في الكابينة الوزارية الجديدة.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة