خبير اقتصادي يستبعد انهيار العملة العراقية امام الدولار

استبعد الخبير الاقتصادي صفوان قصي، انهيار العملة العراقية الدينار امام الدولار الامريكي كما حصل في لبنان وسوريا .

وقال قصي " هناك تخوفات لا مبرر لها من ان يضعف الدينار العراقي مقابل الدولار الأمريكي على غرار ما حدث في لبنان او سوريا"، مستطردا ان "من يروج لذلك هم المضاربون في السوق العراقية التي يتدفق لها يوميا ما لا يقل عن ١٠٠ مليون دولار ، بالاضافة الى وجود احتياطيات لدى البنك المركزي العراقي بما لا يقل عن ٨٠ مليار دولار ، عدا ما متوفر لدى المصارف العامة والخاصة ولدى العراقيين خارج النظام المصرفي".

واكد قصي ان "اضعاف الدينار العراقي لن يكون بمصلحة الشعب وسيربك الحالة الخاصة والعامة ويعرقل الاستقرار المالي والاقتصادي "، مستطردا ان "عدم المباشرة باعادة هيكلة الاقتصاد العراقي وجعله اقتصادا متنوعا ، واستمرار سياسة الاقتراض الداخلي والخارجي ، دون بناء ستراتيجية واضحة للتسديد ، سيؤدي في النهاية الى انهيار شامل لن يكون الدينار العراقي بعيدا عنه".

وتابع الخبير الاقتصادي " نحن بانتظار الاوراق البيضاء للاصلاح الاقتصادي والمباشرة بتنفيذها لكي نتمكن من تجنب هذا الانهيار المالي والنقدي".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة