استدعاء الرئيس الموريتاني السابق للتحقيق

استدعت لجنة تحقيق في البرلمان الموريتاني الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، للمثول أمامها والإدلاء بإفادته بشأن "وقائع وأفعال يحتمل أن تشكل مساسا خطيرا بالدستور والقوانين".

وطلبت اللجنة أمس الاثنين، في رسالة استدعاء إلى ولد عبد العزيز، أن يمثل أمامها يوم الخميس المقبل للإدلاء بشهادته في الأحداث التي حصلت خلال فترة حكمه (2008-2019).

وكتب رئيس لجنة التحقيق، النائب حبيب ولد أجاي، في رسالة الاستدعاء مخاطبا الرئيس السابق أنه "خلال جلسات الاستماع التي عقدتها اللجنة تم ذكركم بالاسم والصفة مباشرة في وقائع وأفعال يحتمل أن تشكل مساسا خطيرا بالدستور وبقوانين الجمهورية الإسلامية الموريتانية".

وأضاف: "حرصا منها على إبراز الحقيقة فإن اللجنة قررت استدعاء الرئيس السابق إلى جلسة استماع تعقد الخميس في الساعة 11 صباحا في مقر البرلمان لتقديم المعلومات والإيضاحات التي بحوزتكم حول تلك القضايا".

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة