الحكم على المطربة المغربية دنيا بطمة بالسجن النافذ 8 أشهر

قضت محكمة مغربية بسجن الفنانة المغربية المثيرة للجدل دنيا بطمة 8 أشهر بعد إدانتها بتهمة "بث وقائع كاذبة قصد المساس بالحياة الخاصة للأشخاص بقصد التشهير بهم والمشاركة في تهديدهم".

كما أدانتها المحكمة الابتدائية في مراكش بتهم أخرى على خلفية ما يعرف بالمغرب بـ"حساب حمزة مون بيبي" المتخصص في التشهير وابتزاز شخصيات فنية ورجال أعمال داخل المغرب وخارجه.

وأنهت المحكمة الابتدائية بمراكش، فجر اليوم الخميس، الطور الأول من مسلسل محاكمة المشاركين بحساب "حمزة مون بيبي" الذي كان يقوم بحملات تشهير عنيفة ضد العديد من مشاهير الفن والمجتمع، وأصدرت أحكامها في حق كل من الفنانة دنيا بطمة وشقيقتها ابتسام، إضافة إلى المصممة عائشة عياش.

وقضت المحكمة التي بدأت جلستها الأخيرة أول أمس الثلاثاء وتواصلت أمس الأربعاء واليوم الخميس بالسجن 8 أشهر حبسا نافذا في حق المغنية وخريجة "أراب أيدول" دنيا بطمة، فيما قضت بسجن شقيقتها ابتسام بطمة سنة واحدة سجنا نافذا، وسنة ونصف سجنا نافذا في حق مصممة الأزياء عائشة عياش، و10 أشهر سجنا في حق صوفيا شكري مالكة ومديرة شركة بالرباط.

واستمرت أطوار جلسة النطق بالحكم حتى ساعات، صباح اليوم الخميس، وحضرت المطربة دنيا، بعض فتراتها لكنها غادرت قبل النطق بالحكم برفقة زوجها رجل الأعمال البحريني محمد الترك الذي أعلن مساندته التامة لها ووقوفه إلى جانبها.

وينتظر أن يتم استئناف هذه الأحكام في آجالها القانونية، لتبقى دنيا باطمة في حالة إطلاق سراح، فيما ستبقى شقيقتها ابتسام ومصممة الأزياء عائشة ع وصوفيا ش في حالة اعتقال.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة